Amazon Deals

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

رسالة ترحيب

لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفۡسًا إِلاَّ وُسۡعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتۡ وَعَلَيۡهَا مَا اكۡتَسَبَتۡ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذۡنَا إِن نَّسِينَا أَوۡ أَخۡطَأۡنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحۡمِلۡ عَلَيۡنَا إِصۡرًا كَمَا حَمَلۡتَهُ عَلَىٰ الَّذِينَ مِن قَبۡلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلۡنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعۡفُ عَنَّا وَاغۡفِرۡ لَنَا وَارۡحَمۡنَآ أَنتَ مَوۡلاَنَا فَانصُرۡنَا عَلَىٰ الۡقَوۡمِ الۡكَافِرِينَ( البقرة)

بحث هذه المدونة الإلكترونية

السبت، 21 سبتمبر، 2013

نبؤة نهاية اسرائيل علي يد المهدي موجودة في سفر دانيال 9

مشاهدة المشاركة
أفضل ترجمة لهذه النبوءة هي في GOD'S WORD® Translation:


24"Seventy sets of seven time periods have been assigned for your people and your holy city. These time periods will serve to bring an end to rebellion, to stop sin, to forgive wrongs, to usher in everlasting righteousness, to put a seal on a prophet's vision, and to anoint the Most Holy One. 25Learn, then, and understand that from the time the command is given to restore and rebuild Jerusalem until the anointed prince comes, seven sets of seven time periods and sixty-two sets of seven time periods will pass. Jerusalem will be restored and rebuilt with a city square and a moat during the troubles of those times. 26But after the sixty-two sets of seven time periods, the Anointed One will be cut off and have nothing. The city and the holy place will be destroyed with the prince who is to come. His end will come with a flood until the end of the destructive war that has been determined. 27He will confirm his promise with many for one set of seven time periods. In the middle of the seven time periods, he will stop the sacrifices and food offerings. This will happen along with disgusting things that cause destruction until [those time periods] come to an end. It has been determined that this will happen to those who destroy [the city]."
ربما هذه أقرب ترجمة للصحة ، وفيها يقول جبريل لدانيال :
-سبعون فترة زمينة تم قضائها لقومك ولمدينتك المقدسة ، الفترة الزمنية الواحدة متكونة من سبع فترات.
-في هذه السبعون فترة، سينتهي فيها العصيان وتتوقف الخطيئية وتضع الختم على نبوءة نبي، وستشهد مسح اقدس القديسين.

القول المهم هو التالي: قال جبريل بعدها لدانيال:
-إعلم وأفهم أنه من وقت اعطاء الامر لعودة وبناء أورشليم وحتى خروج الأمير المسيح سبعة فترات زمنية ، وغيرها اثنان وستون فترة (كل فترة هي بدورها سبع فترات). وفيها سيتم بناء اورشليم بالأسوار والخنادق في خضم مشاكل تلك الأزمان.
-ولكن بعد انتهاء الأثنان وستون فترة ، المسيح سيقطع وينهي. الميدنة والمكان المقدس سيدمر بالأمير القادم . نهايته ستاتي بفيضان حتى نهاية الحرب المدمرة التي تم تحديدها.
-الأمير سيحكم قبضته بكثير لمدة فترة زمنية واحدة ( الفترة متكونة من سبع فترات) . في منتصف هذه الفترة سيوقف الأضحيات وعروض الطعام.
-هذا سيحدث خلال أحداث خادعة تسبب الألهاء والتشتت حتى تنتهي الفترتين المذكورتين . لقد ثبت أن هذا سيحصل لهولاء الذين سيدمرون المدينة.

ملاحظات:

1/قسم جبريل لداينال السبعين فترة الى 7+62+1 فترات.

2/ال 7+62 هي فترة بناء اسرائيل وفساد اليهود بينما مدة تدمير اسرائيل على يد المهدي واستقرار الأمور ستسغرق فترة زمنية واحد (وربما هي مدة حكم المهدي).
3/ الفترة الزمنية الواحدة هي بدورها متكونة من سبع فترات.
4/ خلال ال69 فترة ستكون مشاكل في المنطقة وستكون فترة الهاء وتشتت وفتن خادعة لهولاء القوم الذين سيدمرون اسرائيل فيما بعد.


منقول
إرسال تعليق